إرشيف شهر يوليو, 2013

الخطة (ب)

الخميس, 11 يوليو, 2013
سوز أورمان

سوز أورمان

 إن الشعور المبكر بالنجاح المطلق قبل تذوقه فعليا جزء من الفشل لأنه سيرفع سقف التوقعات عاليا. فمهما أحرزت من نتائج ستحس أنها لم ترق إلى تطلعاتك ما سينعكس سلبيا على معنوياتك ومستقبلك.

وجهت القناة المحلية في شيكاغو بأمريكا عام 1978، الدعوة للشابة سوز أورمان؛ للحديث عن نادي المتطوعين الذي أسسته مع زملائها في الولاية لتدريس الأطفال الرياضيات مجانا في عطلة نهاية الأسبوع. لبست أورمان أجمل ملابسها التي تحتفظ بها في خزانة الملابس. استعدت جيدا للمقابلة. أجرت معها صديقتها عدة لقاءات تجريبية حتى تظهر بشكل جيد في ظهورها التلفزيوني الأول. حظيت أورمان بتصفيق رفيقتها إثر أدائها المبكر في البروفات. ذهبت أورمان إلى مقر القناة وهي تثق تماما بانتزاعها إعجاب الجمهور والمتابعين على حد سواء. استقبلها أمام باب المبنى رجل أمن طلب منها اسمها ليطابقه مع أسماء ضيوف القناة في القائمة التي أمامه. فور أن وجده طلب منها الدخول وتحديدا التوجه إلى غرفه الانتظار. وصلت إلى الغرفة وقرأت عبارة: ”مرحبا بك. اخدم نفسك وحضّر القهوة لك إذا أردت”. قامت بتحضير القهوة لنفسها. وقبل أن تكمل قهوتها دخل عليها معد البرنامج ورحب بها وسألها أن تنتقل معه إلى الاستوديو للاستعداد للقاء المباشر. وأثناء وقوفها لمغادرة الغرفة والذهاب إلى الاستوديو بمعيته سكبت بالخطأ كوب القهوة، الذي تحمله على قميصها. ذهبت إلى دورة المياه لمحاولة تنظيف ملابسها. لكن لم تستطع. ما زال أثر القهوة ظاهرا. سألت المعد إذا كان لديهم ملابس بديلة. فأجابها غاضبا: ”لا يوجد لدينا. لسنا متجرا. أنتِ وضعتينا في ورطة. لا نملك بديلا الآن. سنكون في غاية الإحراج مع الجمهور. لن ندعوك مرة أخرى. وداعا”.

(المزيد…)

المرسيدس الخضراء

الأربعاء, 10 يوليو, 2013

arrajol

يتفلسف

الأحد, 7 يوليو, 2013

تنتشر في بريطانيا مخيمات صيفية تشجع الأطفال على الفلسفة والتفكير النقدي

المجتمعات التي تُعير من يحاول أن يجرب أو يتحدث بحماسة بقولها: ”يتفلسف”، ستجد نفسها تدور في حلقة مفرغة. غيرها يقفز ويعدو وهي تنحسر وتغفو

استوقفني أثناء زيارتي لمجمع تجاري في مانشستر إعلان يدعو الأطفال من سن الـ 10 إلى الـ 16 للدخول في مخيم الأطفال الصيفي للفلسفة. وكتب القائمون على المخيم، في كتيب ترويجي: ”المعلم وسيلة من وسائل الحصول على المعرفة. هناك عشرات الوسائل الأخرى. انضم إلينا لتجرب بعضها وتستطيع أن تناقش معلمك ووالديك بشكل أفضل”.

أحببت جدا هذا النوع من المخيمات، الذي يعمل على إعمال العقل وتطوير مهارات الطلاب الصغار في التفكير النقدي والفرز والتحليل والنقاش والحوار.

نفتقد هذه البرامج التي تكاد تكون معدومة في مجتمعاتنا، بل ربما تكون محظورة. تربينا على أن الفلسفة رجس من عمل الشيطان، وأنها طريق للإلحاد والكفر رغم أنها طريق للمعرفة والإيمان متى ما تم تدريسها وتقديمها بشكل متدرج ومدروس.

(المزيد…)

الكتابة بوصفها شفاء

الخميس, 4 يوليو, 2013

علمتني أمي صغيرا عندما أريد شيئا منها أكتبه. وحينما لا أكتبه صحيحا لا تجلبه.

لم أجد طريقة أجدى وأنجع للتحرر من الأحزان كالكتابة. عندما أغضب من نفسي أكتب. عندما أغضب من غيري أكتب. حينما أشعر أنني غير قادر على الكتابة أكتب. ليس مهما ما نوع ما أكتب وجودته. المهم أنني أتخلص من طاقتي السلبية عبر الكتابة. أحس أن كل أوجاعي تخرج من أصابعي. ليس شرطا أن ترى النور. ليس بالضرورة أن أتقاسم هذه الكتابات مع أحد. المهم أنني لا أدعها تلوث دقائقي وتفسد ساعاتي. عندما تتراكم الأحزان في داخلي تصبح حشودا تهدد يومي وتغتال أملي.

(المزيد…)